shikh-img
رسالة الموقع
                            &n

مهداة إلى صاحب فضل ومكرمة

عيناك ما نامتا، والقلب ما غرقا
إلا ببحر لغير الهَدْيِ ما انفلقا
ل
لا تنثني عن تحدي النفس، تجعلها
مرضيَّة، حين تسمو فوقها خُلُقا
ا
الله فتَّح أبواب الوصول له
وسهَّل الصعب والأسباب والأُفقا
أعطى (علاء) من الرؤيا أقاصيها
فاستمطرَ العلمَ من مخزونه غَدَقا
العارف المدرك السبَّاق من أزلِ
الإقرار، يرنو إلى مولاه مستبقا
ل
لحسن حظي التقينا وهو يغمرني
لطفاً، يشذِّي شعوري نحوه عبقا
د
دلت عليه شهادات يقدِّره
بها كبارٌ من الدنيا إذا نطقا
ي
يمشي الهوينا، كريم القول، مبتسماً
للناس، كالشعلة الوضَّاء مُؤْتَلِقا
ن
نبراس معرفة، تُؤتى لِمَن عزموا
على الخلاص، ولم يستصعبوا طرقا
ز
زان الأمور على ميزان خالقه
ومن موازين أصحاب الهوى انعتقا
ع
عزَّت، وما هانت الجنات دانية الـ
ــقطوف تجلو لِمَن هاموا بها شفقا
ت
تالله لو تُعْرَض الدنيا بكاملها
على (علاء)، بإذن الله ما انزلقا
ر
روَّى المحبين بالآداب، طهَّرهم
فكل مَن جاءه مستنصحاً وَثِقا
ي
يسقي الرياحين مِن أصفى غدائره
ندىً، ويُهدي لِمَن شمُّوا الهدى حبقا
مع المحبة والتقدير من الشاعر
الشاعر فريز حسن سموني

عدد القراء : 23