shikh-img
رسالة الموقع
أول أيام شهر ربيع الآخر للعام 1441 هجري هو يوم الخميس 28 / 11/ 2019 ميلادي بارك الله في أيامكم وال

رقم الفتوى : 191

عنوان الفتوى : حسن التصرف مع المخطئ

السؤال :

لي قريبة هربت من بيت أبيها مدة تزيد عن سنتين وبعد فترة وجدوها تشتغل في مدينة أخرى لكنها لا تنوي المكوث مع أهلها مرة أخرى!!! سؤالي يا فضيلة الشيخ كالتالي: ما هو الموقف الذي تنصحني أن أتخذه معها؟ مع العلم بأنني أقسمت أن لا أراها أو أنظر إليها.

الفتوى :

 

حسن التصرف مع المخطئ

الجواب: إذا كان العمل الذي تزاوله هذه الفتاة مباحاً شرعاً مما لا يتعارض مع عفتها وقدرتها ويكون بعيداً عن الاختلاط بالرجال الأجانب فلا مانع.

وعلى ولي أمرها البحث عن زوج صالح توافق عليه وأنصح وليها أن يكون حكيماً في التفاهم معها.

وأما يمينه ألا يكلمها فيكفر عنه بإطعام عشرة مساكين أو كسوتهم، أو صيام ثلاثة أيام إذا لم يستطع.

 

عدد القراء : 74