shikh-img
رسالة الموقع
عدنا إليكم أعزائي المتابعين بثوب جديد آملين أن ينال الموقع رضاكم، ويحقق الأهداف الدعوية المرجوة خدم

رقم الفتوى : 6

عنوان الفتوى : مقصر في أداء الزكاة

السؤال :

رجل مليء كان لا يدفع الزكاة في سنوات مضت ثم تاب كيف يخرج ما مضى وهل هناك كفارة؟

الفتوى :

رجل مليء كان لا يدفع الزكاة في سنوات مضت ثم تاب كيف يخرج ما مضى وهل هناك كفارة؟

الجواب: يخرج ما مضى بأن يحصي أمواله حين وجوب الزكاة وينظر مقدارها ثم يخرجها؛ لأنها دين في ذمته لا تبرأ ذمته إلا بأدائها.

فإذا قال هذا فيه مشقة، وربما لا يكون قد أحصى أمواله، نقول:

يتحرى ويعمل بالاحتياط، وإذا زاد خير من أن ينقص.

فالزيادة لك إن كانت واجبة فقد أبرأت ذمتك، وإن كانت غير واجبة فهي تطوع، وكل امرئ في ظل صدقته يوم القيامة.

لكن لو نقص حصل الإثم ودخل في قوله تعالى: {ولا يحسبن الذين يبخلون بما آتاهم الله من فضله هو خيرا لهم بل هو شر لهم سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة ولله ميراث السموات والأرض والله بما تعملون خبير}.

وقال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: "من أتاه الله مالا فلم يؤد زكاته مثل له يوم القيامة شجاعا أقرع الشجاع الحية العظيمة أقرع يعني ليس على رأسه شعر من كثرة السم والعياذ بالله له زبيبتان يعني غدتان مثل الزبيبة الواحدة مثل الزبيبة مملوءتان سما والعياذ بالله له زبيبتان يأخذ بشدقيه فيقول أنا مالك أنا كنزك أنا مالك أنا كنزك".

فليحذر أولئك الذين يبخلون بالزكاة من هذا الوعيد وأمثاله وليتقوا الله الذي أعطاهم هذا المال أن ينفقوا منه لله عز وجل ولزيادة حسناتهم.

عدد القراء : 71